الزوار يشاهدون الان

الأحد، 12 يناير 2014

هل العلاقة الحميمية هي الهدف الأساسي من الزواج ؟

العلاقة الجنسية

يعتبر الزواج من اسمى واقدس العلاقات على وجه الارض؛ حيث تنصهر روحان وجسدان في جسد واحد، انه الحب والعطف والحنان والمشاعر المتأججة، فبالزواج تستقر المشاعر وتهدأ النفوس وترتاح الجوارح، ويعبر الزوجان عما يختلجهما من اندفاعات، كما تعد العلاقة الحميمة من الامور التي يعبر بها الطرفان عن مدى حبهما للآخر، لكن هل هذه العلاقة هي محور الزواج وبدونها لا نستطيع الاستمرار؟؟

يفيد العلماء أن الجنس هو العامل الذي يبقي لهب العلاقة الزوجية مشتعلاً، حسب ما أوردته دراسة برازيلية مقتضبة مختصة بشؤون النساء والعلاقات الزوجية والاجتماعية، وقالت الدراسة إن الألفة الطبيعية بين الزوجين، ومن ثم الألفة الحميمية تعدّ الطريقة المثلى لاستمرارية العلاقة الزوجية مرفقة بالمعاشرة الحميمة

وأكدت الدراسة أيضاً على أن الجنس ضروري؛ من أجل استمرارية العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة. ولذلك يوجد مختصون ومستشارون وأطباء ودراسات؛ لمساعدة الناس على فهم معنى العلاقة الجنسية بشكل ناض؛ فإذا كان الجنس حاجة غريزية عشوائية عند الحيوانات فإنها تعتبر غريزة عاقلة ومهذبة ومنظمة عند الإنسان

من جانب أخر، أكدت الدراسة أنه من الممكن بالطبع العيش من دون الجنس، فإذا كان الزوج في قصة حب مع زوجته فإن عامل الوقت لا يكون مهماً جداً؛ من أجل الممارسة الجنسية، أي أن من يحب بصدق لا يكون متسرعاً للممارسة، ولكن إذا تعلق الأمر بالناحية الجسدية فقط، ومن دون حب فإن زواج الرجل والمرأة سيعني وجود الجنس، وإلا فإنهما سيفترقان عن بعضهما بعضاً

ليست هناك تعليقات:
اكتب تعليق التعليقات

© 2018 يوتاري فرنسس. Designed by Bloggertheme9
.